spot_img
spot_img

منشورات أخرى

التقرير السنوي للهيئة الوطنية لحقوق الإنسان المتضمنة لجنة الوقاية من التعذيب للعام 2023

(الإنجليزية) This article is also available in: English حماية وتعزيز حقوق الإنسان...

رصد انتهاكات حقوق الإنسان في أماكن الاحتجاز في لبنان: الحرمان من كل شيء 

(الإنجليزية) This report is also available in: English رصد انتهاكات...

إجراء تحقيقات فعالة دليل لمؤسسات حقوق الإنسان الوطنية

(الإنجليزية) This publication is also available in: English يقدم هذا...

الهيئة الوطنية لحقوق الإنسان : الآفاق والتحدّيات

(الإنجليزية) This article is also available in: English الكاتبة: كريستل بركات الناشر: المركز...

الرئيس عون بحث مع رئيسة الشبكة العربية للمؤسسات الوطنية لحقوق الانسان سبل دعم الهيئة اللبنانية لحقوق الانسان

استقبل الرئيس ميشال عون، رئيسة اللجنة الوطنية لحقوق الانسان في قطر ورئيسة الشبكة العربية للمؤسسات الوطنية لحقوق الانسان السيدة مريم بنت عبد الله العطية على رأس وفد من اللجنة، وذلك في حضور رئيس الهيئة الوطنية لحقوق الانسان في لبنان الدكتور فادي جرجس. واطلعت السيدة العطية رئيس الجمهورية على الهدف من زيارتها الى لبنان وهو دعم الهيئة اللبنانية لحقوق الانسان التي تشكلت مؤخراً وسبل التعاون بينها وبين الهيئات الاخرى، فضلاً عن تأمين الشروط المناسبة لانضمامها الى الشبكة العربية للمؤسسات الوطنية لحقوق الانسان. وأكدت السيدة العطية ان وجود لبنان ضمن هذه الشبكة سيمكّنها من التفاعل مع المؤسسات العربية وتنسيق التعاون في مجال حقوق الانسان، معربة عن الامل في استكمال النصوص القانونية التي ترعى عمل الهيئة اللبنانية لتكون جاهزة للانضمام الى الشبكة العربية، فضلاً عن توفير حاجاتها لتتمكن من ممارسة المهام المطلوبة منها.
وردّ الرئيس عون مرحّباً بالسيدة العطية والوفد المرافق وحمّلها تحياته الى امير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وتقديره للدعم الذي يلقاه لبنان من دولة قطر في المجالات كافة. ونوّه بعمل السيدة العطية من خلال ترؤسها اللجنة الوطنية لحقوق الانسان في قطر والشبكة العربية للمؤسسات الوطنية لحقوق الانسان ومقرها الدوحة، والتحالف العالمي للمؤسسات الوطنية لحقوق الانسان ومقره في جنيف. واعرب الرئيس عون عن امله في ان يثمر التعاون القائم بين الشبكة العربية والهيئة اللبنانية لحقوق الانسان التي انشأت في العام 2016 وعُين اعضاؤها العشرة في العام 2018، ثم اعضاء اللجنة الوطنية للوقاية من التعذيب في العام 2019. واشار رئيس الجمهورية الى ان العمل قائم كي تحقق الهيئة الوطنية اللبنانية كل الشروط المطلوبة للامتثال لمبادئ باريس للامم المتحدة وتصبح عضواً في التحالف العالمي للمؤسسات الوطنية لحقوق الانسان. وأكد الرئيس عون العمل الحثيث على تعزيز حقوق المرأة اللبنانية وحقوق الطفل وذوي الحاجات الخاصة على رغم قلة الامكانات.
وأكدت السيدة العطية، أن الهيئة اللبنانية ستلقى كل الدعم من اجل نجاحها في المهام الموكلة اليها.
وضم الوفد المرافق للسيدة العطية السادة سلطان بن حسن الجمّالي، الامين العام للشبكة العربية للمؤسسات الوطنية لحقوق الانسان، غفار العلي المستشار القانوني للشبكة العربية، اميرة الهدفة مديرة ادارة التعاون الدولي باللجنة الوطنية لحقوق الانسان في قطر، مبارك السفران مدير مكتب السيدة العطية، سيف اليافعي مدير مكتب الامين العام للجنة الوطنية لحقوق الانسان في قطر وحصة المسند مسؤولة ادارة التعاون الدولي في اللجنة الوطنية في قطر .

NHRCLB
NHRCLBhttps://nhrclb.org
تعمل الهيئة الوطنية لحقوق الإنسان المتضمنة لجنة الوقاية من التعذيب، على حماية حقوق الإنسان وتعزيزها في لبنان وفق المعايير الواردة في الدستور اللّبناني والإعلان العالمي لحقوق الإنسان والاتفاقيات والمعاهدات الدولية والقوانين اللّبنانية المتفقة مع هذه المعايير. وهي مؤسسة وطنية مستقلة منشأة بموجب القانون 62/ 2016، سنداً لقرار الجمعية العامة للامم المتحدة (مبادئ باريس) التي ترعى آليات إنشاء وعمل المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان. كما تتضمن آلية وقائية وطنية للتعذيب (لجنة الوقاية من التعذيب) عملاً بأحكام البروتوكول الاختياري لاتفاقية مناهضة التعذيب وغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية او اللاانسانية او المهينة الذي انضم اليه لبنان بموجب القانون رقم 12/ 2008.